كرونيك زوجتي لا تحبني - الحلقة 2

كرونيك زوجتي لاتحبني

_ في الجنازة _

حنا كنا اربع خاوة، انا و زياد لي توفى و خالد و جواد، زياد راح وخلانا و جواد تحبس بسبب قضية.

بقينا غير انا وخالد، كان يشوف فيا و راني متأكد انه عارفني اني زيد مش زياد كيما راني نتظاهر، محبيتش نقوله رغم اني عارفه انه يحبنا في زوج كيف كيف.

رحت دخلت لدار تقابلني شهيناز (حبيبة زياد)، شافتني جات عندي قالتلي عظم الله اجرك

زيد : شكر الله سعيك

شهيناز : لباس حبي تبان تعبان

مجرد وقفة معاها خلاتني نحس اني نخون في خويا، كرهت روحي، خويا مازال ما نشفش قبره و انا واقف مع حبيبته ونتظاهر اني حبيبها.

ثم نهرت بالبكاء وين راني بيها عدت نقول انا زيد انا زييد ونعيط زياااد واحد ماكان يفهم، جاتني يما حضنتني

يما : بسم الله على بني

شهيناز : زياااد انت لبااس

خرجت وقتها داوني سبيطار درت سيروم كنت شبه دايخ، خالد همسلي في وذني اني معاك يا زيد اني عارف وفاهمك

(خالد يهدر في قلبو) كنت نشوف في زيد يعاني و هو يمثل في دور زياد، محبيتش نكشفه قلت نشوف وين حاب يوصل، كان قلبي محطم على الحالة لي راهي فيها عايلتنا، تليفوني يصوني بإسم رنيم لهي خطيبتي زعما، هزيت عليها ...

رنيم : الو خالد

خالد : الو

رنيم : عظم الله اجرك والله هذا وين سمعت

خالد : عادي عادي مش مهم

رنيم : اي جات يما للجنازة

خالد : ونتي علاه مجيتيش

رنيم : عندي خدمة منقدرش

خالد : الخدمة اهم ...!

رنيم : وش؟

خالد : والو عندي ضرك دفن لازم نكوبي

عارفها مش حابتني ولا متقبلتني وتسيف على روحها غير علجال ...

< الحلقة السابقة          الحلقة التالية >